أسباب قرحة المعدة وعلاجها

القرحة هي منطقة متضررة في البطانة الداخلية للمعدة، المريء أو الاثني عشر. وهي تحدث عند النساء والرجال وفي جميع الأعمارقرحة المعدة.

في السابق كان يعتقد أن القرحة سببها الضغط النفسي، شرب القهوة أو الأكل الحار. من الواضح الآن أن معظم القرحات سببها التهاب بكتيرى (H. Pylori)، وتسمى بالبكتيريا الحلزونية.البكتيريا الحلزونية وتوجد أسباب أخرى للقرحة مثل بعض الأدوية، مثل الفولتارين أو البروفين. يعتبر التدخين أيضا  من مسببات القرحات.
تعيش البكتيريا الحلزونية التي تسبب القرحة في بطانة المعدة، وهي موجودة عند كثير من الناس. وهي تسبب القرحة عند بعض الأشخاص فقط وليس عند الجميع. وليس من المعروف لماذا يصاب بعض الناس بالقرحة دون غيرهم.

يستطيع تنظير المعدة تشخيص القرحة. وخلال التنظير يتم أخد عينة صغيرة للتأكد من وجود البكتيريا الحلزونية. إذا كانت موجودة فتحتاج إلى علاج. بالإضافة إلى الأدوية التي تقلل إفراز الأحماض في المعدة، يجب إعطاء مضادات حيوية للقضاء على البكتيريا. وتعطى هذه المضادات عادة لمدة أسبوع إلى أسبوعين. وهذا العلاج يساعد على عدم رجوع القرحة. في بعض الأحيان تحصل مضاعفات من القرحة، مثل النزيف أو حدوث ثقب في المعدة. قد تحتاج هذه المضاعفات إلى تدخل جراحي ولكن في معظم الأحيان تكون الأدوية كافية.

من المهم التفريق بين القرحة العادية في المعدة والورم. وهذا يتم عادة عن طريق أخذ خزعة بالمنظار. وفي بعض الأحيان يجب إعادة التنظير مرة أخرى للتأكد من شفاء القرحة. هذا ويجب التأكيد أن معظم قرحات المعدة هي حميدة ويتم علاجها بالأدوية فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.