ما الفرق بين الأورام والسرطان

يسأل الكثير من الناس حول الفرق بين الورم والسرطان.

يجدر الذكر في البداية أن هذه الكلمات واستخدامها ومعانيها تختلف بين مجتمع وآخر. ولكن سأحاول هنا توضيح المعاني من ناحية طبيةخلية سرطانية.
الورم أو الأورام (Tumor) هي عبارة عن نمو أنسجة جديدة بشكل غير طبيعي. وعادة تظهر في شكل كتلة (Lump). ولذلك فإن الورم هو في معظم الأحيان عبارة عن كتلة. وهذه الكتل قد تكون ظاهرة ومحسوسة مثل الكتل التي تكون تحت الجلد أو في الثدي....، وقد تكون داخلية في البطن أو الصدر.  إن استعمال كلمة ورم أو كتلة في هذه الحالة يدل على الشكل والمظهر، ولكنه لا يدل على نوع أو سبب هذه الكتلة. إذ توجد أسباب كثيرة قد تؤدي إلى تكون كتل أو أورام في الجسم.

تنقسم الأورام من ناحية التشخيص إلى نوعين:

1. الأورام الحميدة (Benign). وهذه تدل على نمو كتلة في موضع واحد، وعادة تصل لحجم معين ثم تتوقف عن النمو. وهي لا تنتشر إلى أماكن أخرى. لذلك لا يوجد خطر منها عادة. ويمكن تركها في مكانها أو ممكن إزالتها جراحيا وبذلك تنتهي المشكلة. وفي معظم الأحيان لا يهتم الأطباء كثيرا بها لأن معظمها ليس له تأثير على الصحة.

2. الأورام الخبيثة (Malignant): وهي ما تسمى بالسرطان. في كثير من الأحيان يكون شكلها من حيث المظهر مثل الأورام الحميدة، ولكنها تختلف من ناحية الخلايا المكونة لها، إذ يكون لهذه الخلايا القدرة على النمو والانتشار. لذلك إذا لم تعالج هذه الأورام فإنها ستستمر في النمو، وتؤثر سلبا على الأنسجة المجاورة، وقد تنتشر إلى أماكن أخرى. وإذا حدث وانتشرت إلى أعضاء مهمة مثل الكبد والرئة، فإنها قد تؤدي للوفاة. وهذه هي الأورام هي التي عادة ما يخاف الناس منها لدى مراجعة الطبيب لإجراء الفحوصات.

ملاحظات:

• الكثير من الناس والأطباء عندما يستخدمون كلمة أورام فإنهم يقصدون بذلك الأورام الخبيثة أو السرطان، وهذا أحد أسباب اختلاط التعريف على بعض الناس.

• يجب المعرفة أن للسرطان أنواعا. مع أن بعضها خطير وقد يؤدى للوفاة، فإن بعض الأنواع الأخرى ليست خطيرة وممكن علاجها والشفاء منها. ويعد التشخيص المبكر أهم العوامل التي تساعد على الشفاء. فإذا تم تشخيص الورم في مرحلة مبكرة فيمكن إزالته وعلاجه قبل أن ينتشر، وبذلك يمكن التخلص منه نهائيا.

1 Comment on “ما الفرق بين الأورام والسرطان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.